الخليل: افتتاح معرض الكتاب والوسائل التعليمية الحديثة | سمارت إندكس

أخبار

أخبار متنوعة

الخليل: افتتاح معرض الكتاب والوسائل التعليمية الحديثة



الخليل - سمارت إندكس

ضمن فعاليات مهرجان الخليل الأول 2019، افتُتح مساء اليوم السبت معرض الكتاب والوسائل التعليمية الحديثة في مجمع إسعاد الطفولة التابع لبلدية الخليل، بحضور وزير الثقافة د. عاطف أبو سيف ونائب رئيس بلدية الخليل المهندس يوسف الجعبري ومساعد محافظ الخليل د. رفيق الجعبري ورئيس غرفة تجارة وصناعة محافظة الخليل السيد عبده إدريس ورئيس مجلس إدارة شركة انفينيتي للدعاية والطباعة السيد نضال القواسمي ورئيس اتحاد الناشرين السيد سامح دنديس والراعي الماسي للمعرض شركة سليمان سنقرط الاستثمارية ممثلةً بمديرها سليمان سنقرط ، وعدد من الشخصيات الرسمية وممثلي مؤسسات المجتمع المحلي والأجهزة الأمنية والمشاركين في المعرض.

من جانبه، نقل المهندس الجعبري تحيات رئيس بلدية الخليل الأستاذ تيسير أبو سنينة وأعضاء المجلس البلدي، مبدياً إعجابه بالشراكة الحقيقية التي جسدها المهرجان بين جميع الشركاء، مؤكداً أنّ البلدية جنّدت كافة طواقمها لخروج المهرجان بصورة تليق بتاريخ الخليل ومكانتها الدينية، لافتاً إلى أنّ معرض الكتاب يعتبر من أهم الفعاليات كونه يهتم بالجانب الثقافي والعلمي، مبيناً الدور الكبير الذي تلعبه الثقافة في حياة الشعوب، خاصةً الشعب الفلسطيني الذي استطاع أن يوظف الثقافة لمحاكاة الواقع السياسي والقضية الفلسطينية من خلال الأعمال الثقافية المختلفة.

وفي كلمته، أشاد الدكتور الجعبري بفعاليات المهرجان المختلفة والمنوعة، والتي أتاحت الفرصة لكل فئات المجتمع بالمشاركة فيها كلٌ حسب اهتمامه، ناقلاً تحيات محافظ الخليل اللواء جبرين البكري، شاكراً إدارة المهرجان على جهودها الحثيثة في إظهار الخليل بأجمل حُلة.

وأشار السيد إدريس أنّ الجهود يجب أن تتضافر لإحياء الثقافة من خلال تنظيم معارض علمية بشكل متواصل وعلى أعلى المستويات كهذا المعرض، موضحاً أنّ الغرفة التجارية على استعداد لتبني الأفكار الريادية التي من شأنها خلق حالة من الوعي بأهمية الكتاب والعلم والثقافة.

وبيّن السيد سنقرط أنّ رعاية الشركة لهذا الحدث الضخم ما هو الا دليل على أنّ الثقافة جزء هام من حياتنا، ولا يمكن لشعب من الشعوب أن يتقدم في مجالاته الأخرى دون أن يكون له إرث ثقافي، داعياً المؤسسات المختلفة لدعم كل الأنشطة الثقافية التي من شأنها رفع شأن المجتمع.

وأكدّ دنديس أهمية الدور الذي تقوم به المكتبات ومؤسسات النشر من متابعة أحدث الإصدارات المحلية والعالمية، منوهاً إلى أنّ المشاركين في المعرض جمعوا الوسائل التعليمية الحديثة في مكانٍ واحد وبأسعار مناسبة وفي متناول الجميع.

من جانبه، شكر الدكتور أبو سيف مؤسسات الخليل على هذه الجهود المُباركة في تنظيم المعرض المميز، مؤكداً أن الثقافة جزء من الموروث الحضاري والنضالي للشعب الفلسطيني، لافتاً إلى أن وزارة الثقافة تنوي تنظيم معرض دائم للكتاب في فلسطين.

وفي الختام، تم قص شرط الافتتاح والتجول في أرجاء المعرض المختلفة، بحضور وزير الاقتصاد الوطني الفلسطيني السيد خالد العسيلي، ومن الجدير ذكره أنّ المعرض يفتح أبوابه يومياً من الساعة التاسعة صباحاً حتى العاشرة مساءً اعتباراً من اليوم السبت ولغاية يوم الخميس الموافق 26/9/2019.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND