"العمل النقابي التقدمية" تدعو حكومة غزة للتحقيق الفوري بإخلالات برنامج "طموح 2" | سمارت إندكس

أخبار

أخبار اقتصادية محلية

"العمل النقابي التقدمية" تدعو حكومة غزة للتحقيق الفوري بإخلالات برنامج "طموح 2"



رام الله - سمارت إندكس - طالعت قيادة "جبهة العمل النقابي التقدمية"، نتائج التحقيق الاستقصائي، المتعلق بالتجاوزات الكبيرة في تنفيذ مشروع تشغيل العمال والخريجين العاطلين عن العمل، والذي قام به الصحفي محمد الخالدي، والمنشور في المواقع الإعلامية بعنوان (بطالة- باطلة) والذي يظهر حجم الإخلالات والتجاوزات والفساد في آلية تنفيذ المشروع.
ويظهر التقرير مدى التلاعب والتحايل على الخريجين والعمال، ويعكس حجماً كبيراً من الكذب والخداع والتضليل للعمال والخريجين المنتظرين بكل شغف لأي فرصة عمل تنقذهم وأسرهم من حالة الفقر والبطالة، وتساعدهم على مواجهة شظف العيش وظروف الحياة القاسية في ظل ارتفاع الأسعار الخيالية، وانعدام فرص العمل، وتوقف عجلة الاقتصاد عن النمو.
وقالت جبهة العمل النقابي في بيان صادر عنها : بعد متابعة نتائج التحقيق الاستقصائي المذكور، والذي استند على التحري والمقابلات المباشرة وغير المباشرة مع المسؤولين في وزارة العمل، والتعليم، وجهات الاختصاص المختلفة، بتنا على قناعة بتوفر شبهة الفساد، وسوء استغلال المنصب والنفوذ، وعدم احترام المعايير، وغياب المصداقية في عمليات التسجيل والفرز والتوظيف، وصولاً إلى التلاعب بالمبالغ المرصودة للتوظيف، وعدم الالتزام بالأشهر المحددة لعملية التوظيف".
ودعت الجبهة لضرورة تشكيل لجنة تحقيق مهنية محايدة مع المسؤولين عن تلك الإخلالات، يشارك فيها مؤسسات العمل الأهلي ذات العلاقة بمكافحة الفساد، وحقوق الإنسان، وحقوق العمال والخريجين؛ لعرض نتائجها على جهات القضاء للمساءلة والمحاسبة، وضمان عدم تكرارها.
كما دعت إلى ضمان تنفيذ الشق الثاني من المشروع بنزاهة وشفافية، وعدم التلاعب بالابتعاد عن التوظيف الفئوي والحزبي، أو تحميل المفروزين للتوظيف في التعليم أو غيرها على حساب العمال والخريجين فهذه بطالة، وتلك وظائف، وجميعهم لهم الحق بالتوظيف والعمل، وعلى الحكومة القيام بواجبها تجاه الجميع، وليس تحميل قطاع على حساب الآخر.
وأكدت جبهة العمل النقابي مجدداً على ضرورة تعزيز صمود شعبنا وعمالنا وشبابنا الخريجين والعاطلين عن العمل، بتوفير فرص العمل والحياة اللائقة لهم، وعدم دفعهم إلى بوابات اليأس والإحباط والهجرة؛ ليلقوا حتفهم جوعى وغرقى في موانئ العالم.
وأضافت: أن ما يحدث خطير ومؤلم، ويستدعي التدخل العاجل وخاصة من قبل قادة حماس، لأن ما يحدث يتعارض مع ما قدمته حماس من وعودات وتطمينات أمام القوى والفصائل والعائلات والأطر النقابية والشبابية، خلال لقاءات العديدة معهم، بأنها ستعالج أية أشكال للفساد، وسوء استغلال النفوذ، ووقف التمييز بين المواطنين، وغيرها الكثير من الوعودات.
وتابعت: "كلنا ثقة وأمل بأن يتم معالجة الأمر، ووقف حالات التلاعب بحقوق الفقراء والمحتاجين، وأن يتم تدارك الأخطاء بما يعزز من ثقة وصمود شعبنا وشبابنا، الذين قدموا وضحوا بالكثير من دمائهم وجهدهم وعرقهم؛ لخدمة وطنهم والدفاع عنه وعلينا واجب حمايتهم وتعزيز انتمائهم لوطنهم وأرضهم، لتعزيز قيم الحوكمة الرشيدة في الوزارات والمؤسسات.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND